تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

تدعو وزارة الصحة جميع المواطنات والمواطنين من الفئات المستهدفة حاليا من الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيدـ19، إلى الإسراع لأخذ موعد للتلقيح والتوجه إلى المراكز المخصصة لهذه العملية ، إذ أن خدمة التلقيح متوفرة من الإثنين الى الأحد من الساعة س8و30د إلى س 16و30د

Le Ministère de la Santé appelle tous les citoyennes et citoyens ciblés actuellement par la campagne nationale de vaccination contre la Covid-19, à se dépêcher de prendre rendez-vous pour la vaccination et à se rendre aux centres désignés à cette opération. Les centres de vaccination sont opérationnels du lundi au dimanche de 8h30 à 16h30


الحماية

الحماية

ينقذ التلقيح حياة الملايين من الأشخاص. وتتمثل طريقة عمله في تحفيز الجهاز المناع وإعداده للتعرف على الفيروسات التي يستهدفها ومكافحتها. وهكذا، في حالة التعرض لاحقاً لنفس الفيروس، يكون الجسم مستعدًا لتدميره، مما يساعد على الوقاية من المرض. ولأنه يعد تدخلاً للصحة العامة بامتياز، فقد أثبت التلقيح أهميته في الحد من الوفيات والإعاقة التي تسببها العديد من الأمراض المعدية مثل الدفتيريا(الخناق) والكزاز وشلل الأطفال والسعال الديكي والحصبة...
إن التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد يمثل فرصة لضمان الحماية الفردية والجماعية / الجماعاتية. يُحدث هذا اللقاح حماية خاصة ضد فيروس كورونا المستجد الذي يسبب مرض كوفيد-19، وذلك من خلال السماح لجهاز المناعة بحفظ أول اتصال بالمستضد المستعمل (antigène). وفي حالة الاتصال اللاحق بالفيروس، ستسمح سرعة التعرف وشدة الاستجابة المناعية الخاصة بمنع العدوى.

إن التلقيح هو وسيلة لحماية نفسك وحماية من حولك. غير أن تحقيق المناعة الجماعية (مناعة القطيع) لن تكون ممكنة إلا إذا تم تلقيح غالبية الناس (على الأقل 60 بالمائة من الساكنة على الصعيد الوطني).

ملفات الربط للمتصفح (cookies)

قد يتم اللجوء في إطار تحسين الخدمات إلى وضع ملفات ربط (cookies) على حاسوب المتصفح بغية تجميع إحصائيات حول استخدام الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة (الصفحات الأكثر زيارة، تواتر الولوج إلى الموقع، الخ). يتم الاحتفاظ بالإحصائيات الناتجة عن ملفات الربط لمدة سنتين.

من خلال استمراركم في تصفح هذا الموقع ،فإنكم تقبلون استخدام ملفات الربط (cookies)

أوافق للمزيد من المعلومات...